الرئيسية / اخبار فلسطينية / وقف فعاليات اليوم العالمي لحماية المستهلك هذا العام تنديدا بجريمة الاعتداء على موكب الحمد الله واللواء ماجد فرج

وقف فعاليات اليوم العالمي لحماية المستهلك هذا العام تنديدا بجريمة الاعتداء على موكب الحمد الله واللواء ماجد فرج

رام الله -14-3-2018
أعلن رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وأمين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي وقف جميع فعاليات اليوم العالمي لحماية المستهل التي كانت مقررة لهذا العام 2018 تنديدا بجريمة الاعتداء على موكب رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطينية سيادة اللواء المناضل ماجد فرج.
وأوضح الشيوخي انه يصادف يوم غد الخميس 15 آذار مارس اليوم العالمي لحماية المستهلك الذي أقرته الامم المتحدة عام 1983 وأنه كان لهذه المناسبة في هذا العام سلسلة من الفعاليات والانشطة تم التوافق عليها ولكن نعلن وقفها وعدم المشاركة باي فعالية احتفالية في الوقت الراهن في ظل هذه الجريمة الجبانة التي استهدفت الكل الفلسطيني وقيادته .
وأعلن الشيوخي في بيان صحفي مركزي صدر من رام الله عصر اليوم الأربعاء تجديد البيعة والقسم والعهد للقيادة الشرعية الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس ابو مازن رئيس دولة فلسطين ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية باسم المستهلك الفلسطيني في اليوم العالمي لحماية المستهلك مؤكدا تمسك المستهلك الفلسطيني بالقيادة الشرعية م.ت.ف .
واشار ان استهداف موكب رئيس الوزراء واللواء ماجد فرج كان يستهدف منظمة التحرير الفلسطينية ووحدتنا وقيادتنا وقدسنا ومقدساتنا وكان يستهدف الرئيس ابو مازن والكل الفلسطيني لتصفية القضية الفلسطينية من اجل افشال جهود المصالحة وإنهاء الانقسام وإعادة الوحدة الوطنية وتمرير ما يسمى بصفقة القرن وحرف البوصلة عن نصرة القدس وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس ولشطب حق العودة وتقرير المصير .
وأكد رئيس الاتحاد ان المستهلك الفلسطيني في أعقاب هذه الجريمة النكراء والجبانة يعلن انه لا يقبل ممثلا عنه الا منظمة التحرير الفلسطينية صاحبة الولاية والسيادة ومفجرة الثورة الفلسطينية المعاصرة وهي صاحبة الحق في قيادة شعبها العربي الفلسطيني في كافة اماكن تواجده وهي صاحبة المشروع الوطني والبيت الفلسطيني الجامع .
وشدد ان منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني وان الشعب الفلسطيني هو شعب منظمة التحرير الفلسطينية وان المستهلك الفلسطيني هو الابن الشرعي لمنظمة التحرير الفلسطينية وسيبقى في خندق منظمة التحرير الفلسطينية واحدا موحدا على طريق الحرية والاستقلال والعودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها الابدية القدس كل القدس .

عن admin

شاهد أيضاً

اعتقال 16 مواطنا في اقتحام الاحتلال لمناطق الضفة

جددت قوات الاحتلال الإسرائيلي ممارساتها العدوانية بحق الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية، حيث داهمت فجر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *