الرئيسية / اخبار فلسطينية / الأسيرات يمتنعن عن الخروج للسّاحة احتجاجاً على كاميرات المراقبة

الأسيرات يمتنعن عن الخروج للسّاحة احتجاجاً على كاميرات المراقبة

تمتنع الأسيرات الفلسطينيات في معتقل “هشارون” عن الخروج لساحة “الفورة” لليوم (34) على التّوالي؛ احتجاجاً على كاميرات المراقبة التي قامت إدارة المعتقل بتشغيلها بتاريخ 5 أيلول/ سبتمبر المنصرم.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، عقب زيارة محاميه للأسيرات أنّهن رفضن جميع عروض الإدارة التي تحدّ من خصوصيتهنّ وسلوكهنّ خلال خروجهن للسّاحة، كتشغيل الكاميرات بشكل دائم وأن يتم الرجوع إليها فقط في حالة وجود “حدث أمني”، أو إغلاق الكاميرات لمدة ساعتين يومياً ومن ثم إعادة تشغيلها.

وأشار نادي الأسير إلى أنه كان قد تمّ تغطية الكاميرات قبل عدّة سنوات بعد احتجاج الأسيرات في حينه، إلّا أن الإدارة عاودت تشغيلها بعد زيارة “لجنة سحب إنجازات الأسرى” التي شكّلها وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان، والتي كانت أولى إجراءاتها مصادرة آلاف الكتب من الأسرى، مضيفاً أن الأسرى قاموا بالعديد من الخطوات الاحتجاجية ضدّ الاعتداء على خصوصية الأسيرات، وهم يفاوضون إلى جانب الأسيرات لتحقيق مطلب الأسيرات.

يذكر أن (34) أسيرة يقبعن في معتقل “هشارون”، إضافة إلى (20) في معتقل “الدامون”.

عن admin

شاهد أيضاً

الحكومة تحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن العدوان على أهلنا وأبناء شعبنا في قطاع غزة

حمّلت حكومة الوفاق الوطني، الاحتلال الاسرائيلي المسؤولية الكاملة عن العدوان على أهلنا وأبناء شعبنا في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *