أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار فلسطينية / الشيوخي يبحث مع قائد الضابطة الجمركية تطوير برامج مكافحة بضائع المستوطنات والتهريب والتعاون المشترك

الشيوخي يبحث مع قائد الضابطة الجمركية تطوير برامج مكافحة بضائع المستوطنات والتهريب والتعاون المشترك

استقبل قائد جهاز الضابطة الجمركية العميد اياد بركات في مكتبه بمقر قيادة الضابطة الجمركية لدولة فلسطين في رام الله اليوم رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي لبحث تعزيز التعاون المشترك ما بين جهاز الضابطة الجمركية من جهة واتحاد جمهيات حماية المستهلك واللجان الشعبية وكافة الجهات الرسمية والامنية والاهلية والشعبية من جهة اخرى .

وتم في الاجتماع مناقشة تطوير برامج التعاون المشترك و تطوير برامج مكافحة بضائع المستوطنات والتهريب وتنظيم السوق الداخلي بحضور مدير دائرة المكافحة والتفتيش في قيادة جهاز الضابطة الجمركية المقدم لطفي ابو ناصر ومدير الرقابة على السلع النقيب رضا زيد ومنسق برامج الضابطة الجمركية في مقر قيادة الجهاز المقدم وائل العناتي ومدير مكتب قائد الجهاز النقيب سائد جبريل ورئيس الجمعية الفلسطينية لمكافحة التدخين الاستاذ ماجد الشيوخي .

وفي بداية الاجتماع رحب العميد اياد بركات قائد الضابطة الجمركية برئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية عزمي الشيوخي واشاد بالتعاون المشترك والتكامل في الاداء والعمل ما بين الضابطة واتحاد جمعيات المستهلك بما يخدم التاجر والمستهلك ويساهم في تنظيم السوق الداخلي ويعزز الاقتصاد الوطني .

واكد بركات على اهمية التواصل والتعاون والعمل المشترك ببروح الفريق مع اتحاد جمعيات حماية المستهلك ومع اللجان الشعبية ومع جميع جهات الاختصاص ومؤسسات المجتمع المدني والمجتمع الاهلي والمحلي بما يحقق العدالة في حماية حقوق المستهلك والتاجر في نفس الوقت .

واشار العميد اياد بركات الى ان جهاز الضابطة الجمركية قد اعتمد اتحاد جمعيات حماية المستهلك براسة الشيوخي كمظله رسمية وقانونية لجمعيات حماية المستهلك وفق قرار لجنة تنظيم السوق الداخلي الذي تم اتخاذه في مقر وزارة الاقتصاد الوطني مؤخرا من قبل ممثلي جهاز الضابطة ووزارة الاقتصاد الوطني و كافة الجهات الرسمية والامنية والاهلية الممثلة في لجنة تنظيم السوق الداخلي وان التعامل مع اي جمعية لحماية المستهلك لن يكون الا من خلال اتحاد جمعيات حماية المستهلك يراسه عزمي الشيوخي كونه المؤسس وحاصل على شهادة الترخيص من وزارة الداخلية وفق الاصول وكونه صاحب البصمات و الانجازات الوطنية الكبيرة في مجال حماية المستهلك وجمعية حماية المستهلك في الخليل هي الكبرى والام التي تمثل جمعيات حماية المستهلك في الوطن وتراس الانحاد .

وفي نفس الاطار شرح العميد يركات تطور دور جهاز الضابطة الجمركية في تنظيم السوق الداخلي والبرامج التي ينفذها الجهاز لحماية الامن الاقتصادي والامن الصحي والامن القومي لشعبنا ولاقتصادنا وبما يضمن بسط سيادة القانون والنظام العام وحماية حقوق المؤسسات الاقتصادية ورجال الاعمال والمزارعين والتجار والمستهلكين على حد سواء .

واوضح العميد بركات ان الرئيس محمود عباس قد اقر تعديل قانون الضابطة الجمركية مطلع عام 2016 واصبح جهاز الضابطة الجمركية من قوى الامن الداخلي ويتبع لوزارة الداخلية عسكريا ولوزارة المالية فنيا .

واضاف بركات انه مستمر في العمل بالتعاون مع وزارة الاقتصاد والحكومة على تطوير القوانين والانظمة التي تساهم في التطور والتنمية لاقتصادنا والمعززة لاسواقنا ولصمودنا ولحقوق المستهلك والتي تساعد على ضبط تناغم الحركة التجارية والزراعية والاقتصادية مع ايقاع القوانين والنظام العام وتوفير شروط الصحة والسلامة العامة وتنظيف اسواقنا من البضائع المهربة والمزوره وغير المستوفية لمتطلبات المواصفة الفلسطينية وغير القانونية بشكل عام .

واردف انه مستمر في تطوير جهاز الضابطه في العدد والعدة وفي زيادة كفاءة الموظفين للقيام بمهمتهم الوطنية والوظيفية على اكمل وجه وبكل اقتدار للمساهمة في تنظيم السوق الداخلي وحماية المستهلك وتعزيز وحماية اقتصادنا  الوطني .

وتحدث العميد دويكات عن العقبات التي تواجهة افراد وفرق الضابطة الجمركية في القيام بواجباتها بالمناطق المسماة ج التي اعتبرها تشكل بؤر للتهريب بسبب السيطرة الامنية لقوات الاحتلال فيها .

ومن جهته حمل عزمي الشيوخي الاحتلال المسؤولية الكاملة عن عمليات التهريب وقال ان الاحتلال يحمي المهربين ويسهل عمليات التهريب للسلع الى مناطقنا الفلسطينية وان الاحتلال يعمل على تحويل اسواقنا الى مكب للسلع غير القانونية وللسلع غير القابلة للاستخدام الادمي بما يضر بالصحة وبالاقتصاد الوطني وفي البيئة الفلسطينية .

وثمن الشيوخي عاليا الجهود الكبيرة التي يبذلها جهاز الضابطة الجمركية في جميع المحافظات وبالانجازات التي حققها جهاز الضابطة خلال هذا العام والعام الماضي بما ساهم في حماية المستهلك صحيا وماليا وبيئيا وبما حققته الضابطة من مضاعفة ايرادات الخزينة مؤخرا وما حققته من انجازات في مجال تنظيم السوق الداخلي وفي مكافحة التهريب وضبط بضائع المستوطنات والبضائع غير الصالحة للاستخدام الادمي بالتعاون البناء مع وزارات الاقتصاد الوطني والصحة والزراعة والمؤسسة الامنية وجميع الجهات ذات العلاقة والمجتمع المحلي .

واشاد رئيس الاتحاد بالتعاون البناء ما بين الضابطة وجميع الجهات وفتحها الباب امام اتحاد جمعيات حماية المستهلك للتعاون على اوسع نطاق بما يخدم الصالح العام ويحمي حقوق المستهلكين .

واشاد الشيوخي باسم اتحاد جمعيات حماية المستهلك وباسم اللجان الشعبية بالتاريخ النضالي للعميد اياد بركات وببصماته الوطنية وبقدراته المهنية والادارية و بقيادته القوية لجهاز الضابطة الجمركية بشكل مهني وبجودة عااية في الاداء وبانجازات غير مسبوقة منذ تاسيس جهاز الضابطة الجمركية برغم شح الامكانات وعظم المعيقات الداخلية والاحتلالية .

واعرب عن التضامن مع جهاز الضابطة قيادة وموظفين لما يتعرضون له من اعتداءات من قبل قوات الاحتلال وما يسمى بحرس الحدود والشرطة الاسرائيلية التي تعرقل وتعيق الضابطة من القيام بواجبها الوطني وخصوصا في المناطق المسماة ج .

واكد الشيوخي على ان حصول المستهلك الفلسطيني على كامل حقوقه بما فيها حقه في حصوله على الفاتورة يضاعف من وردات الخزينة ويشكل عنصر هام من عناصر واشكال ضبط المتهربين والتهريب .
واكد الشيوخي على ضرورة ان تدعم الحكومة الفلسطينية وعلى راسها رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله جهاز الضابطة الجمركية بكل الامكانات البشرية واللوجستية والقانونية وبالعتاد والعدة والماكنات والاجهزة وادوات والسيارات وجميع الاحتياجات التي تعزز ادائها وتحمي موظفيها وتطور جودة اداء افرادها وقياداتها وتساعد على تنفيذ المهمات وتحقيق الانجازات .

وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق على استمرار التعاون المشترك بروح الفريق الواحد وتنفيذ برامج مشتركة ما بين جهاز الضابطة وانحاد جمعيات حماية المستهلك واللجان الشعبية يشتمل على التعاون مع مديريات جهاز الضابطة في جميع المحافظات ميدانيا ومكتبيا بشكل مفتوح.

عن admin

شاهد أيضاً

الشيوخي خلال لقائه مع وزارة الاقتصاد يؤكد ضرورة تصنيع الاسمنت بايدي ومواد فلسطينية

اكد رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *