“اسرائيل ” متخوفة من ضربة انتقامة ايرانية لدبي

القدس-شبكة فلسطين المستقبل الإخبارية:-

يرتفع مستوى خشية السلطات الإسرائيلية، من انتقام إيراني على مقتل عالمها النووي محسن فخري زادة، يوما بعد يوم، حتى وصلت التوقعات الإسرائيلية إلى إمكانية أن ترد ايران على مقتل عالمها عن طريق استهداف إسرائيليين في دبي والامارات.

ووفقا للقناة 12 العبرية، مساء اليوم الأحد، فإن الخشية أن تستهدف ايران آلاف الإسرائيليّين الذين سيتدفّقون إلى دبي وأبو ظبي خلال الأيام المقبلة بهدف السياحة، الأمر الذي سيدفع الامارات و”إسرائيل” إلى زيادة الاحتياطات الأمنية على سياحها هناك.

وأوضحت القناة العبرية، أن أجهزة الأمن الإسرائيليّة اجتمعت مع نظيرتها الإماراتية بشأن هذا الاحتمال، مشيرة إلى أنه تم الاتفاق على تشكيل منظومة أمنية استخباراتيّة مشتركة لمحاولة إحباط أي محاولات إيرانية بهذا الخصوص.

وبحسب ما نقلت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، فإن ما يسمى “مركز محاربة الإرهاب” حذر الإسرائيليّين المسافرين إلى الإمارات والبحرين من “مخاطر جديّة” على أمنهم.

وعلى الرغم من أن “إسرائيل” لم تؤكد رسميا مشاركتها في عملية الاغتيال في مدينة أبسرد الإيرانية بالقرب من طهران، حيث قُتل فخري زادة، إلا أن مسؤولين إيرانيين، اتهموها بالمسؤولة عن الهجمات على الأرجح.

وأعلنت وسائل اعلام إيرانية، الجمعة، عن اغتيال العالم الإيراني المتخصص في العلوم النووية والصاروخية، محسن فخري زادة في منطقة آبسرد دماوند في طهران.

ونشر قياديا في الحرس الثوري الإيراني على تويتر تغريدةً تعهد فيها، بالثأر لقتل العلماء النوويين كما فعلت إيران في الماضي.

وكان فخري زادة على لائحة العقوبات الدولية، فيما ذكر رئيس الوزراء الإسرائيلي اسمه سابقاً، وتحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن فشل مخططات سابقة لاغتياله.

وتواجه إيران عقوبات أمريكية، ورفضًا دوليًا لخروقاتها فى مجال التطوير النووى، والذى زاد مؤخرًا عن الحد اللازم للاستخدامات السلمية، وهو ما انتقدته دول أوروبا والولايات المتحدة الموقعة على الاتفاق النووى الإيرانى الموقع عام 2015.

واتهم حسین دهقان، المستشار العسكري للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، “إسرائيل” بالمسؤولية عن اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده في طهران.

ونقلت وسائل الاعلام عن دهقمان، تأكيده أن رد طهران على اغتيال العالم فخري زادة سينزل كالصاعقة على رؤوس القتلة. وفق وصفه.

وأعادت وسائل الاعلام الإسرائيلية، الجمعة، نشر حديث سابق لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عام 2018، عندما تحدث آنذاك عن العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، الذي اغتيل اليوم في طهران.

ووصف نتنياهو في كلمته عام 2018 فخري زاده بأنه يقود برنامج طهران النووي العسكري، قائلا: “تذكروا هذا الاسم فخري زادة”.

 

عن ali tuama

شاهد أيضاً

أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية

أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية 10 مايو 2022 فلسطين المحتلة – شبكة فلسطين المستقبل الاخبارية فيما …